يعاني العديد من الرجال من مشكلة شائعة جداً ومقلقة هي سرعة ​القذف​ بعد وقت قصير من الإيلاج، وفي بعض الحالات يعاني البعض من القذف قبل الإدخال حتى.

طبياً، فإن القذف الطبيعي للرجال هو في الواقع ما بين 3-4 دقائق على الأقل، ولكن في كثير من الحالات أقل من ذلك، أما بالنسبة للأدوية التي توصف لمعالجة هذه المشكلة فقد تسبب آثاراً جانبية مثل النوم أو السهر لمدة يوم كامل، أو التثاؤب.

لذلك إليكم عدداً من النصائح النفسية للرجال للتغلب على مشكلة القذف :

1-  القلق بسبب صغر حجم القضيب، لكن الدراسات الطبية تقول إن الوصول للذروة ​الجنسية تكون في الجزء الأمامي من المهبل وليس داخله، أما الذروة الجنسية الناتجة عن إحتكاك رأس القضيب بعنق الرحم فهي قليلة الحدوث.

2- مقاومة الشعور بعدم الرضا الجنسي.

3- وقف التفكير حول إحتمال حدوث سرعة القذف.

4- مداعبة المرأة بما لا يقل عن 10 دقائق إلى 30 دقيقة حتى تكون قادرة على الوصول للنشوة الجنسية بسرعة.

5-الهدوء والتركيز فقط على رضا الشريك.